لحج / خاص.

 

عقد يوم أمس الجمعة الموافق 21 يونيو 2024م لقاء قبلي لأفراد ووجها ومشائخ قبيلة الشيبي في منطقة عهامه بمديرية المسيمير محافظة لحج لمناقشة قضية قتل أحد أفراد القبيلة وهو المجني عليه بشير صالح احمد قايد الشيبي في منطقة القرين وادي شعره بمحافظة الضالع، وقد تم توجيه الاتهام إلى الجاني محمد فضل علي قاسم الجبري الذي أقر واعترف بارتكابه جريمة القتل.

 

وبدء الاجتماع بكلمة ترحيبية بكل الحضور والشكر على تلبيتهم النداء وتم التماس العذر لكل فرد من أفراد القبيله المرابطين في الجبهات وهم جاهزين وقت النكف والدعوة.

 

وجرى توضيح الهدف الرئيسي من الدعوة لهذا اللقاء القبلي بين أفراد القبيلة وهو متابعة قضية المغدور به المرحوم بشير صالح رحمه الله.

 

وحضر اللقاء الشيخ قائد سعيد الشيبي والشيخ رضوان عبدالله احمد القريضي والعاقل ناصر مطنوش راوح الشيبي والعدل احمد علي محمد الشيبي والعدل صالح سعيد حسين القريضي وبحضور شيخ المشايخ الشيخ علي احمد علي القريضي والأستاذ عبده محمد حسن وجمع غفير من أفراد القبيلة.

 

وتم الاستماع إلى كلمه والد الشهيد والأخوة المرافقين له في متابعه سير القضية الذي بينوا في كلمتهم أن القضية تمشي في إطارها القانوني وسيتم بعد أجازه العيد إستكمال متابعه القضية.

 

كما تم فتح باب النقاش المفتوح لكل الحضور والاستماع لكل وجهات النظر والمقترحات للخروج برأي موحد يخدم التسريع في متابعه القضية عبر القضاء.

 

وشدد المجتمعون على حرمة القتل وسفك الدماء وأنّ مثل هذه الجريمة لا يمكن التغاضي عنها حتى ينال المجرم جزاء بما اقترفه بحق ولدهم ظلما وعدوانا.

 

وطالب المجتمعون السلطات المختصة بالاسراع في استكمال التحقيقات ورفع القضية للقضاء وتشكيل فريق لموافاتهم بمجريات القضية لمعرفة أي تلاعب.

 

وخرج اللقاء بالتالي:

 

1-متابعة القضية بشكل قانونى عبر الأطر القانونية التي كفلها القانون لينال المجرم جزاءه.

 

2- في حال وجود أيّ مؤشرات على وجود تلاعب في القضية، سيتمّ عقد اجتماع قبلي فوري وعاجل لاتخاذ الإجراءات المناسبة.

 

3- تشكيل فريق لمتابعة سير القضية والفرق بشكل شهري، وتعيين مسؤولاً مالي لمتابعة الفرق.

 

4- إخراج جثة القتيل بعد استكمال جميع الإجراءات القانونية في النيابة العامة.

 

5- أكد مشايخ ووجها القبيله على عدم الاقدام على أي تصرف فردي أو رده فعل من أفراد القبيلة طالما والقضية بيد القضاء.

 

وجرى خلال اللقاء التأكيد على أهمية الوحدة والتضامن بين أفراد القبيلة في هذه الظروف الصعبة، والشكر والتقدير لكل من ساند القبيلة في هذه القضية والوقوف إلى جانب والد القتيل رحمه الله.