بدعم وتمويل من قوات التحالف العربي، وجهه قائد القيادة والسيطرة التابعة للمنطقة العسكرية الثانية العميد فيصل أحمد بادبيس، بتوزيع سترات شتوية على الأفراد الذين يتواجدون في المعسكرات والألوية والمواقع شديدة البارودة، ويأتي هذا الدعم في إطار حرص القيادة العسكرية على توفير الراحة والحماية للجنود المرابطين خلال فصل الشتاء. وخلال المرحلة الاولى التي استهدفت 16 من الوحدات والألوية بالمنطقة العسكرية الثانية، تم توزيع عدد كبير من السترات السميكة للإطاحة بالبرد والحفاظ على الجاهزية العالية للقوات، وخاصة في الظروف الجوية القاسية التي يتعرض لها قوات النخبة الحضرمية في بعض الأماكن والمواقع الباردة. وأعرب قائد القيادة والسيطرة بادبيس، عن شكره لقيادة التحالف العربي ودولة الإمارات العربية المتحدة، لدورها البارز ومواقفها المشهودة لبلادنا عامة وحضرموت على وجه الخصوص، مثمنًا جهودهم المبذولة للتخفيف من تأثير البرد القارس على قوات النخبة الحضرمية، وتوفير الظروف الملائمة لهم لأداء مهامهم بكفاءة وسلاسة.